أدعية تقال في الحج

من المهم ان نعلم أن أية أدعية تقال في الحج يجب أن تكون بخشوع وتضرع، وأن يستحضر الحاج من خلالها حاجته لربّه، وادراكه للأمور التي يطلبها، وذلك لكي يستجيب الله عزّ وجلّ هذا الدعاء.

فضل الحج وثوابه:

قبل أن نذكر لكم أدعية تقال في الحج من المهم ان نعلم بأننا نتحدث عن الركن الخامس من أركان الدين الإسلامي، فقد أمر الله جل جلاله من يملك الاستطاعة أن يؤدي فريضة الحج وذلك بقوله تعالى: “وَلِلَّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ الْبَيْتِ مَنِ اسْتَطَاعَ إليه سبيلًا وَمَنْ كَفَرَ فَإِنَّ اللهَ غَنِيٌّ عَنِ الْعَالَمِين”.

وقد أظهرت السنّة النبوية فضل الحج وكيفية أداء مناسكه، فالحج المبرور الذي لا يخالطه إثم يوجب غفران الذنوب، حيث قال رسول الله صلى الله عليه وسلم” من حج فلم يرفث، ولم يفسق رجع كيوم ولدته أمه”.

أدعية تقال في الحج:

هناك أدعية متعددة على الحاج أن يقولها، وسنحاول من خلال فقراتنا التالية التعرف على هذه الأدعية:

  •       أدعية تقال في الحج عند الإحرام:

إن أول أعمال الحج عند المسلمين تبدأ بدعاء الإحرام، وذلك بدخول الحاج بالنسك عند الإحرام، حيث يقول الحاج عند خروجه من منزله متوجهاً الى الحج ومع دخوله في النسك: “لبيك اللهم حجة، لبيك اللهم لبيك، لبيك لا شريك لك لبيك، إن الحمد والنعمة لك والملك لا شريك لك”.

  •       دعاء السفر:

على المحرم الذي خرج من بيته مسافراً الى الحرمين الشريفين لأداء مناسك الحج أن يلتزم بدعاء السفر حيث يقول : “الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر، سبحان  الذي سخَّر لنا هذا وما كنا له مقرنين، وإنَّا إلى ربنا لمنقلبون، الحمد لله، الحمد لله، الحمد لله، الله أكبر الله أكبر الله أكبر، اللهمَّ إنِّي ظلمت نفسي فاغفر لي، إنَّه لا يغفر الذُّنوب إلا أنتَ، اللهمَّ إنَّا نسألك في سفرنا هذا البرَّ والتَّقوى ومن العمل ما ترضى، اللهمَّ هوِّنْ علينا سفرنا هذا واطْوِ عنا بعده، اللهمَّ أنت الصَّاحب في السَّفر، والخليفة في الأهل، اللهمّ إنَّا نعوذ بك من وعثاءِ السَّفر، وكآبة المنظر وسوء المنقلب في المال والأهل”.

  •       الدعاء بعد الوصول الى مكة المكرمة:

بعد وصول الحاج الى مدينة مكة المكرمة، يفترض أن يطوف طواف القدوم بالبيت العتيق، وأثناء الطواف حول الكعبة على الحاج الدعاء، فهناك الكثير من الأذكار والأدعية البسيطة التي تقرب الإنسان من ربه ومنها على سبيل المثال قوله: “ربنا آتنا في الدنيا حسنة، وفي الآخرة حسنة، وقنا عذاب النار”.

  •       أدعية تقال في الحج بعد الإحرام:

على المحرم بعد دخوله الإحرام أن يقول: “لبيك اللهم لبيك، لبيك لا شريك لك لبيك، إن الحمد والنعمة لك والملك لا شريك لك”.

  •       دعاء الحاج بعد دخوله الحرم:

من أهم أدعية تقال في الحج دعاء الحاج عند دخوله الحرم حيث يقول: “أعوذ بالله العظيم، وبوجهه الكريم، وسلطانه القديم من الشيطان الرجيم باسم الله والحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، اللهم اغفر لي ذنوبي وافتح لي أبواب رحمتك”.

  •       دعاء الحاج عند رؤيته الكعبة المشرّفة:

من الأدعية التي يقولها الحاج عندما يرى الكعبة: “اللهم زد هذا البيت تشريفاً وتعظيماً وتكريماً ومهابة، وزد من شرفه وكرمه ممن حجه أو اعتمره تشريفاً وتعظيماً وبراً، اللهم أنت السلام، ومنك السلام، فحينا ربنا بالسلام”.

  •       الدعاء بين الركن والحجر الأسود:

من أدعية تقال في الحج، تلك التي تقال بين الركن والحجر الأسود حيث يقول: “ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار”.

  •       الدعاء عند السعي بين الصفا والمروة:

إن الصفا والمروة من شعائر الحج المذكورة في القرآن الكريم، وهذا ما ورد صريحاً في الآية 158 من سورة البقرة بقوله تعالى:  “إنَّ الصَّفَا وَالْمَرْوَةَ مِنْ شَعَائِرِ اللَّهِ فَمَنْ حَجَّ الْبَيْتَ أَوِ اعْتَمَرَ فَلَا جُنَاحَ عَلَيْهِ أَنْ يَطَّوَّفَ بِهِمَا وَمَنْ تَطَوَّعَ خَيْرًا فَإِنَّ اللَّهَ شَاكِرٌ عَلِيمٌ”.

وقد ورد عن رسول الله صلى الله عليه وسلم بأنه كان يقرأ هذه الآية عند دنوه من الصفا، ثمّ يقول بعدها: “أبدأ بما بدأ الله به”، وبعد ذلك يرقى على الصفا الى أن يرى الكعبة المشرّفة، فيستقبلها ثمّ يرفع يديه للدعاء قائلاً: “لا إلَهَ إلَّا اللَّهُ وَحْدَهُ لا شَرِيكَ له، له المُلْكُ وَلَهُ الحَمْدُ وَهو علَى كُلِّ شيءٍ قَدِيرٌ، لا إلَهَ إلَّا اللَّهُ وَحْدَهُ، أَنْجَزَ وَعْدَهُ، وَنَصَرَ عَبْدَهُ، وَهَزَمَ الأحْزَابَ وَحْدَهُ” كان الرسول عليه الصلاة والسلام يردد هذا الدعاء ثلاث مرات، وينزل بعد ذلك الى المروة التي يردد فيها مثل الذي ردده على الصفا.

  •       الدعاء عند الوقوف في عرفة:

وهو من اهم أدعية تقال في الحج، وذلك لما ورد عن فضله فهو دعاء لا يرد أبداً، ويوم عرفات كما قال الرسول الكريم من أكثر الأيام التي يعتق الله فيها الرقاب من النار، فالدعاء والذكر فيه مستجاب، فأكثروا من الدعاء عند وقوفكم بعرفة، وادعوا الله بكل ما تريدونه، وبالخصوص ما ذكر من أدعية مستحبة، أو بالأمور الخاصة بكم، فلا تتركوا فرصة الدعاء والاستجابة تفوتكم.

ومن خير الادعية التي تقال عند الوقوف في عرفة:

“لا إلَهَ إلَّا اللَّهُ وحدَهُ لا شريكَ لَهُ، لَهُ الملكُ ولَهُ الحمدُ وَهوَ على كلِّ شَيءٍ قديرٌ”.

“ربنا هب لنا من أزواجنا وذرياتنا قرة أعين واجعلنا للمتقين إماماً، ربّ أوزعني أن اشكر نعمتك التي أنعمت علي وعلى والدي وأن أعمل صالحاً ترضاه، وأصلح لي في ذريتي أني تبت إليك وإني من المسلمين”.

” اللهم إنا نسألك رضاك والجنة ونعوذ بك من سخطك والنار، اللهم أحسن عاقبتنا في الأمور كلها واحفظنا من خزي الدنيا وعذاب الاخرة، اللهم متعنا بأسماعنا وأبصارنا وقوتنا ما أبقيتنا واجعله الوارث منا واجعل ثأرنا على من ظلمنا ولا تشمت فينا أعداءنا”.

“اللهم بارك لي في أولادي وأهلي واهديهم سواء السبيل أنبتهم اللهم بناتاً حسناً وأجعلهم من العلماء العاملين الهادين المهتدين اللهم يسر أمورنا واشرح صدورنا وأصلح أحوالنا واحفظنا من الفتن ما ظهر منها وما بطن وارزقنا الإخلاص في القول والعمل”.

ومن أدعية تقال في الحج هي التي يقولها الحاج عند المشعر الحرام في المزدلفة وأيام التشريق، حيث يدعو بكل ما يرغب به، مستحضراً قلبه وخاشعاً بين يدي الله.

الأدعية العامة:

هناك الكثير جداً من أدعية تقال في الحج، يمكن للحاج أن يدعو ما يريده من هذه الأدعية، ومنها على سبيل المثال:

“اللهم إني اعوذ بك من أن أَظلم أو أُظلم أو أعتديُ أو ويعتدى علي أو اكتسب خطيئة أو ذنباً واغفر لي ذنوبي كلها انه لا يغفر الذنوب إلا أنت وتب علي إنك أنت التواب الرحيم”.

” اللهم إني أسألك الرضا بالقضاء وبرد العيش بعد الموت ولذة النظر إلى وجهك الكريم والشوق إلى لفائك من غير ضراء مضرة ولا فتنة مضلة اللهم إني أعوذ بك من عذاب يوم الدين”.

“رَبَّنَا مَا خَلَقْتَ هَذا بَاطِلاً سُبْحَانَكَ فَقِنَا عَذَابَ النَّارِ، رَبَّنَا إِنَّكَ مَن تُدْخِلِ النَّارَ فَقَدْ أَخْزَيْتَهُ وَمَا لِلظَّالِمِينَ مِنْ أَنصَارٍ، رَّبَّنَا إِنَّنَا سَمِعْنَا مُنَادِيًا يُنَادِي لِلإِيمَانِ أَنْ آمِنُواْ بِرَبِّكُمْ فَآمَنَّا رَبَّنَا فَاغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا وَكَفِّرْ عَنَّا سَيِّئَاتِنَا وَتَوَفَّنَا مَعَ الأبْرَار، رَبَّنَا وَآتِنَا مَا وَعَدتَّنَا عَلَى رُسُلِكَ وَلاَ تُخْزِنَا يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّكَ لاَ تُخْلِفُ الْمِيعَادَ”.

وبالإضافة الى هذه الأدعية هناك الكثير من أدعية تقال في الحج، ولكن الأهم أن يبقى التضرع والخشوع والتقرب الى الله هدفنا لاستجابة هذا الدعاء.