تعرفي على خدمات د/ طارق العزيزي افضل اطباء النساء والتوليد فى القاهرة

تُعرض السيدات من بداية سن البلوغ وصولاً إلى سن اليأس إلى العديد من الأمراض التي تصيب الرحم والجهاز التناسلي، وتحتاج إلى افضل اطباء النساء والتوليد في القاهرة لتشخيصها وعلاجها بعناية، مثل علاج المشيمة الملتصقة أو إجراء عملية تكيس المبايض وغيرهما من الأمراض التي من شأنها أن تؤثر على قدرة المرأة الإنجابية أو تعرض حياتها للخطر خلال فترة الحمل.

 في مركز دكتور طارق العزيزي نقدم جميع الخدمات الطبية التي تساعد مرضانا في التخلص من المشكلات الصحية التي يعانون منها، ليحيوا حياة أفضل.

 من خلال السطور القادمة نعرض بعضًا من خدمات دكتور طارق العزيزي -استشاري أمراض النساء والتوليد- بشيء من التفصيل.  

علاج تكيس المبيض 

تعاني نسبة كبيرة من النساء المتزوجات والعازبات على حد سواء من الإصابة بتكيس المبيض، وهو الأمر الذي قد يؤدي إلى تأخر الحمل إن لم تتلقى المُصابة العلاج المناسب أو تخضع إلى عملية تكيس المبايض إن لزم الأمر. 

في مركز دكتور طارق العزيزي تُعالج حالات تكيس المبيض بعد إجراء عدة فحوصات، أهمها الكشف بالسونار لتحديد نوع التكيس أولاً، ثم اختيار الطريقة الأنسب لعلاج الحالة، وتتضمن تكيسات المبيض الأنواع التالية: 

  • كيس وظيفي. 
  • كيس دموي في المبيض. 
  • كيس بطانة الرحم المهاجرة. 
  • كيس ورمي. 

بعد تحديد نوع التكيس يحدد الطبيب هل تحتاج المريضة إلى إجراء عملية تثقيب المبيض -لزيادة فرص الحمل لدى السيدات المتزوجات- أو يمكن علاجه من خلال الأدوية المنشطة فقط. 

أما في حالة النساء العازبات فيمكن البدء بخطة علاج تتضمن التخلص من الأسباب التي أدت إلى الإصابة بالتكيس من بداية الأمر، كالتخلص من الوزن الزائد.

علاج المشيمة الملتصقة 

لا تقتصر معاناة السيدات على احتمالية الإصابة بالأمراض التي قد تؤدي إلى تأخر الإنجاب فحسب، بل يمكن أن يتعرض العديد منهن إلى أمراض أخرى خلال فترة الحمل، والتي من شأنها أن تتسبب العديد من المضاعفات أثناء الحمل أو عند الولادة، ومنها حالات المشيمة الملتصقة. 

تتكون المشيمة في الحالة الطبيعية من عدة أنسجة تحتوي على العديد من الأوعية الدموية التي تمد الجنين بالأكسجين والمواد الغذائية اللازمة لنموه أثناء شهور الحمل، وترتبط مع أغشية جدار الرحم أرتباطًا سطحيًا، ويتم التخلص منها بعد ولادة الطفل بسهولة.

في حالة المشيمة الملتصقة تتداخل أنسجة المشيمة مع الأنسجة العضلية لجدار الرحم، وهو ما قد يُعرض الأم للنزيف الحاد أثناء الولادة، أو يؤدي إلى الولادة المبكرة أو نزيف الأم خلال الثلاثة أشهر الأخيرة من الحمل وإجهاض الجنين.

ولا تتوقف الأضرار الصحية الناتجة عن المشيمة الملتصقة إلى هذا الحد، بل يمكن أن تُتعرض الأم لمضاعفات أشد خطورة في حالة ارتباط أنسجة المشيمة مع الأعضاء المجاورة للرحم، إذ قد تتسبب في الإصابة بالفشل الكلوي.

لا يمكن علاج المشيمة الملتصقة بالأدوية، لذا تحتاج السيدات المُصابة إلى المتابعة الدورية طوال فترة الحمل والتأكد من حالة الجنين واستقرار وضعه باستمرار، مع اتخاذ الإجراءات والتدابير اللازمة استعداداً لاحتمالية تُعرض الأم للنزيف الحاد أو المضاعفات الخطيرة أثناء الولادة القيصرية. 

متابعة الحمل 

متابعة الحمل مع طبيب نساء وتوليد بانتظام لم يعد خياراً كما يعتقد البعض، فهي أمر ضروري للتأكد من سلامة الجنين والأم، والحفاظ عليهما من الأمراض التي يمكن أن تُصاب بها الأم خلال فترة الحمل، وتتسبب في إجهاض وخسارة الطفل إن لم يتم اكتشافها مبكراً، وتلقى العلاج المناسب له. 

في مركز دكتور طارق العزيزي نبدأ المتابعة الدورية مع الأم من بداية أشهر الحمل الأولى، ونراقب نمو الجنين وتحديد نسبة الإمداد الدموي الواصل إليه، واكتمال نمو الأعضاء في الموعد المحدد لها.

كما تساعد أجهزة السونار المُتقدمة -والمتوفرة داخل المركز- في الكشف عن الأمراض والتشوهات الخلقية التي يمكن أن يُصاب بها الجنين، بالإضافة إلى إجراء الفحوصات والتحاليل اللازمة للتأكد من صحة الأم وعدم إصابتها بأمراض الحمل المختلفة دورياً  إلى أن نأتي إلى مرحلة الولادة.

 

الولادة القيصرية

تلجأ العديد من النساء الحوامل للخضوع إلى عملية الولادة القيصرية، قد يكون لسبب مرضي كالإصابة بالمشيمة الملتصقة، أو خوفاً من صعوبة الولادة الطبيعية وعدم القدرة على تحمل آلامها. 

عند اتخاذ قرار الولادة القيصرية يبدأ أطباء مركز دكتور طارق العزيزي في اتخاذ الإجراءات اللازمة للعملية بدايةً من الشهور الأخيرة في الحمل، والتي تتضمن: 

  • إجراء فحوصات الدم الشاملة للتأكد من عدم إصابة الأم بالأنيميا ونقص هيموجلوبين الدم. وإن كانت تعاني من الإصابة بالفعل يصف الأطباء الأدوية والمكملات الغذائية لتعويض نسبة النقص قبل الخضوع إلى الولادة. 
  • التعرف على فصيلة دم الأم وتوفير أكياس احتياطية من نفس النوع داخل المركز استعدادًا لحالات النزيف الطارئة أثناء عملية الولادة.

تتضمن إجراءات الولادة القيصرية عدة تعليمات على الأم اتباعها من اليوم السابق للولادة، وتشمل:

  1.  الصيام قبل موعد الجراحة بست ساعات.
  2.  أخذ قسط وفير من الراحة قبل الجراحة.
  3. الامتناع عن تناول بعض الأدوية التي قد تؤثر على أمان العملية أو تعرض الأم للخطر، ومنها أدوية السيولة.

في مركز دكتور طارق العزيزي هدفنا الأول هو توفير الرعاية الشاملة للمريضة وعلاجها بأفضل الطرق والوسائل الحديثة للحفاظ على صحتها.

error: المحتوي محمي !!