أخبار عامة

تعرف على نسبة الادخار الصحيحة من الراتب

تعرف على نسبة الادخار الصحيحة من الراتب

تعرف على نسبة الادخار الصحيحة من الراتب تعتبر أهم الأمور التي ينشغل بها الأشخاص للتفكير الدائم في ادخار أموال للمستقبل وعدم القدرة على ذلك لانعدام ثقافة الادخار، ولهذا نوضح إليك كيفية بناء ثقافة الادخار، والترشيد من الراتب، وتحديد الأولويات، وإليك طريقة تقسيم الراتب 4000 أو الراتب الذي تحصل عليه وفقًا لاحتياجاتك الضرورية والترفيهية في الحياة، وبعد التطبيق الفعلي لهذه النصائح ستكون أكثر وعيًا وقادر على الادخار بشكل صحيح.

تعرف على نسبة الادخار الصحيحة من الراتب

إليك جدول تنظيم الراتب الشهري لمعرفة نسب الادخار كالآتي:

تحديد الأولويات

  •       في البداية يجب أن يدرك الشخص أهم الاحتياجات والأولويات في الحياة، وتدريجها في سلم هرمي من الضروريات في الحياة إلى الأمور الرفاهية.
  •       الضروريات تتضمن جميع النفقات الأساسية في الحياة ومنها نفقات المأكل، والمشرب، وأهم النفقات التي لا يمكن الاستغناء عنها.
  •       التحسينات تضم أهم الأمور التي تساعد في التخفيف من مشاق الحياة، وينبغي تحديد نفقاتها بعد تحديد النفقات الأساسية.
  •       الكماليات تشمل نفقات الحاجات التي يمكن الاستغناء عنها، وتمثل رفاهية للحياة.
  •       وبعد التحديد المثالي لأهم النفقات الضرورية في الحياة، يمكنك التمييز بين الأمور الهامة، والكماليات، ستصبح أكثر وعيًا.

ثقافة تعرف على نسبة الادخار الصحيحة من الراتب

  •       معرفة نسب الادخار الصحيحة تبدأ بالتخطيط الجيد للادخار، وعدم الاستهلاك السلبي للأموال.
  •       ويكون الشخص قادر على بناء ثقافة الادخار بعد الشعور بالمسؤولية تجاه الالتزامات المستقبلية.
  •       والجدير بالذكر أن الادخار يهدف إلى اقتطاع مبلغ من الدخل الشهري للمستقبل، أو اقتطاع مبلغ للاشتراك في جمعية.
  •       وتساعد ثقافة الادخار في زيادة القدرة على الانفاق المتوازن، والادخار للمستقبل.

تعلم ثقافة الترشيد

  •       ينبغي توجيه أفكارك نحو الترشيد، وتجنب التأثر بالإعلانات التسويقية التي أصبحت الشركات العالمية تبدع فيها.
  •       عدم التأثر بالعبارات التي تدعو إلى الإسراف بشكل مبالغ فيه، واستبدالها بالعبارات التي تدعو إلى الترشيد.
  •       وهذا سيمثل دعم إليك للبدء بشكل فعلي في الادخار، وتغيير القناعات الخاصة بك، وزيادة القدرة على التوازن بين انفاق المال، والترشيد.

تغيير نمط الاستهلاك

  •       لكي تصبح شخص واعي وقادر على الادخار عليك تغيير نمط استهلاكك، والتوقف عن الانفاق في الكماليات والتركيز بشكل جيد على الأساسيات.
  •       وبالتالي ستصبح أكثر قدرة على ادخار الأموال وتغيير النمط الاستهلاكي.

كيفية الادخار من الراتب

تعرف على نسبة الادخار الصحيحة من الراتب كما يلي:

  •       ينبغي تقسيم الراتب 3000، أو تقسيم راتب 10000 وفقًا لأهم الحاجات الأساسية والكماليات التي تختلف من شخص لآخر.
  •       في بداية الأمر يجب اقتطاع المبلغ الشهري المخصص للأقساط، والجمعيات حتى لا تتأخر في سدادها.
  •       وبعد ذلك عليك تحديد المبلغ الشهري الذي تود ادخاره للظروف الطارئة، أو الادخار المستقبلي.
  •       يجب ترتيب أولويات النفقات وإنشاء قوائم مصروفات أهمها المصروفات الشهرية الثابتة منها مصروفات الإيجار، والفواتير الشهرية.
  •       وينبغي إنشاء القوائم الخاصة بنفقات الضروريات ومنها نفقات الطعام، والمواصلات، والمصروفات الخاصة بالأطفال.
  •       وبعد ذلك يجب إنشاء قوائم للمصروفات غير المتوقعة ومنها مصروفات العلاج والأمور الصحية الطارئة، والأعطال.
  •       وفي النهاية يمكنك إنشاء قائمة لنفقات الترفيه والهدايا.

حاسبة تقسيم الراتب

إذا كنت تود التعرف على نسبة الادخار الصحيحة من الراتب فإليك نموذج تقسيم الراتب كالآتي:

  •       تعتمد هذه الطريقة في الادخار على تقسيم الراتب على ثلاث أجزاء، فإذا كنت ترغب في تقسيم الراتب 1000، أو تقسيم راتب 2000.
  •       يجب عليك في البداية اقتطاع 50% من الراتب للحاجات الأساسية ومنها الإيجار، والأقساط، والفواتير.
  •       وينبغي اقتطاع 30% من الراتب لنفقات المأكل، والترفيه.
  •       ويجب اقتطاع 20% من الراتب للظروف الطارئة، أو الادخار.

 

 

السابق
هل التغيرات على طبقة الأوزون تؤثر علينا؟
التالي
قصص عن يوم الأم

اترك تعليقاً