مميزات وعيوب تربية السلاحف في المنزل

مميزات وعيوب تربية السلاحف في المنزل
مميزات وعيوب تربية السلاحف في المنزل

اعتاد بعض الأفراد على تربية أنواع معينة من الكائنات الحية، مثل القطط والكلاب والسلاحف، وذلك بغرض التسلية والترفيه من ناحية، وحبهم لهذه المخلوقات من ناحية أخرى، وخلال السطور التالية سنتعرف على أهم مميزات وعيوب تربية السلاحف في المنزل، وذلك لتفادي أي آثار جانبية غير مرغوب فيها والاستفادة من منافعها.

مميزات وعيوب تربية السلاحف في المنزل

لكل فرد طريقته في التعبير عن حبه للكائنات الحية الأخرى سواء من الطيور أو الحيوانات أو حتى الحشرات، فهناك البعض الذي يعشق تربية السلاحف في منزله ويتخذها كصديق لطيف له، ولكن لأي كائن حي مميزاته وعيوبه، لذلك يجب التعرف على مميزات وعيوب تربية السلاحف في المنزل وذلك بهدف تحقيق أقصى استفادة ممكنة من الفوائد التي تقدمها وتجنب عيوبها بقدر الإمكان، وفيما يلي عرض لأهم مميزات تربية السلاحف في المنزل:

سهولة رعايتها

يحتاج أي كائن حي إلى الاهتمام والرعاية، وهناك بعض الكائنات التي تحتاج إلى اهتمام من نوع خاص مما يجعل من الصعب تربيتها في المنزل مثل القطط الصغيرة والكلاب، ولكن فيما يتعلق بالسلاحف فهي غير متطلبة، فيمكنها الاعتماد على وجبة واحدة فقط طوال اليوم، كما يمكنها الأكل بمفردها خلال مدة نصف ساعة، وكباقي الكائنات الحية فهي بحاجة إلى المياه النظيفة بصورة دائمة للحفاظ على درجة الرطوبة في جسمها.

ولا تحتاج السلاحف في ترتبيتها إلى نوع معين من الطعام مثل باقي الكائنات الحية، فهي تتغذى على بعض الخضروات والفواكه التي توجد في أي منزل، لذلك فإن تكلفة الإهتمام بها منخفضة للغاية، فيمكنك اعطائها بقايا الخضروات والفواكه التي تفيض عن حاجة المنزل، وبذلك فأنت لم تهدر في الخضروات التي لم يتم أكلها، إلى جانب توفير النفقات.

لا تحتاج لمساحات كبيرة

تختلف السلاحف عن غيرها في عدم الحاجة إلى مساحة معينة حتى تسكن فيها مثل القطط التي تحتاج إلى مكان معين للنوم وقضاء الحاجة واللعب، فهي من الأنواع البطيئة التي قد تسكن في المنزل ف بأي مكان أو داخل الحديقة، لذلك فهي توفر كذلك في المساحة، وعلى الرغم من احتياجها إلى مكان دافئ خلال فصل الشتاء إلى أنه ليس من الصعب توفير هذا المكان، فيكفيها أي زاوية في المنزل بشرط أن تكون مريحة.

يصعب هروبها

إستكمالًا للحديث عن مميزات وعيوب تربية السلاحف في المنزل فإن السلحفاة حيوان بطيء لأ يمكنه المشي لمسافات طويلة بسرعة، لذلك هناك صعوبة بالغة في هروبها، كما يمكنك تركها في أي مكان داخل المنزل أو حديقته دون القلق بشأن هروبها لأنها لن تتمكن من الهرب، لذلك فلا داعي لمراقبتها على الدوام.

مخلوقات ودودة

تعد السلاحف من المخلوقات الودودة التي يمكنها اظهار التعبير عن حبها وعواطفها، حيث تستطيع إظهار الإعجاب وعدم الاعجاب، بالإضافة إلى حبها للمداعبة خاصةً حول عنقها، أو عن طريق لمس قوقعتها، حيث يعمل ذلك كله على تقوية الروابط مع السلحفاة.

طول عمرها

تتميز السلاحف بطول عمرها، فقد تعيش لمدة تصل إلى 50 عامًا، مما يعني استمرار وجودها معك لفترة طويلة، كما أنها من المخلوقات الهادئة التي لا تقوم بإصدار أي أصوات مزعجة كأي حيوان آخر، ولذلك فجميع من بالمنزل يمكنهم التركيز أثناء القيام بمهامهم اليومية، وينعكس الهدوء الذي توفره على أفراد المنزل، ولكن قد يجد البعض أن ذلك مملًا بعض الشيء، ولكنه سيألف ذلك مع الوقت خاصةً إذا قام بتجريب الأصوات المزعجة الصادرة عن الحيوانات الأليفة الأخرى مثل القطط والكلاب.

عيوب تربية السلاحف في المنزل

الحديث عن مميزات وعيوب تربية السلاحف في المنزل لم ينتهِ، فعلى الرغم من وجود الكثير والكثير من المزايا التي تعود على الفرد من وجود السلاحف في المنزل إلا أنه هناك بعض العيوب التي يجب التركيز عليها، فقد تكون حاملة لبكتيريا السالمونيلا والتي تمثل خطورة بالغة على صحة الإنسان، حيث تصل إلى الوفاة، وهناك بعض الأعراض التي تظهر على الفرد بعد تعامله مع السلاحف المصابة بهذه البكتيريا مثل:

  • الصداع مع إرتفاع درجة الحرارة.
  • الإسهال الحاد والمغص.
  • الاضطرابات المعوية والقيء.
  • عدوى خطيرة في الأوعية الدموية.

ويعد الأطفال وكبار السن الأكثر عرضةً للإصابة بهذه البكتيريا، وذلك بسبب ضعف الجهاز المناعي لديهم، ولذلك يمكن تربية السلاحف في المنزل ولكن مع اتخاذ جميع التدابير اللازمة.

خصائص السلاحف

معرفة مميزات وعيوب تربية السلاحف في المنزل تتطلب معرفة الخصائص التي تميزها عن غيرها من الكائنات الحية، والتي من أبرزها ما يلي:

  • تنتمي السلاحف إلى فصيلة الزواحف، لذلك فهي تعيش على اليابس، كما يوجد بعض أنواعها التي تعيش في الماء.
  • تنتمي إلى الحيوانات من فصيلة الدم البارد.
  • يمكنها العيش داخل درقة، والتي تعتبر من أهم طرق الدفاع والحماية لدى السلاحف، وهي في الغالب تتألف من بعض الخلايا الدرقية.
  • يمكن معرفة عمرها من خلال عدد الخلايا الهندسة الموجودة على سطحها.
  • لها الكثير من الأحجام والأشكال.
  • يتابن حجم السلاحف التي تعيش في البر عن تلك التي تعيش في المياه، كما أن الأنواع المائية منها هي الأكثر حجمًا.
  • تتميز السلاحف البرية بقصر أطرافها، وينتهي كل طرف منها بمخلب صغير ولذلك فهي تتحرك ببطء.
  • تتميز السلاحف البحرية بأطرافها مسطحة الشكل، وذلك لكي تتمكن من السباحة في المياه.
  • تشترك السلاحف البرية والمائية في التنفس عن طريق الرئة ووجود قرنية واسعة.
  • يتكون قلب السلاحف من بطين وأذين.
  • لا يوجد أسنان في فم السلحفاة ولكنها تسحق الطعام من خلال منقارها.

غذاء السلحفاة المنزلية

 تتعدد الأطعمة التي يمكن تقديمها إلى السلاحف، فكما ذكرنا فهي لا تفضل أنواع معقدة من الطعام، ولكنها كأي كائن حي تحتاج إلى التنويع في غذائها حتى لا تصاب بأمراض نقص أو سوء التغذية، ويمثل ذلك بعض من مميزات وعيوب تربية السلاحف في المنزل، ويمكن استشارة الطبيب المختص لمعرفة الطعام المناسب الذي تفضله السلحفاة حسب نوعها، حيث يوجد أنواع مختلفة من الطعام الخاص بالسلحفاه حسب نوعها مثل:

  • السلحفاة البرية: وهي من الأنواع التي تفضل التنوع في غذائها، حيث تفضل النباتات والفواكه والأعشاب، بالإضافة إلى الحشرات الصغيرة والديدان.
  • السلحفاة البحرية: يتغذى هذا النوع على عدد كبير من الأطعمة مثل الجمبري والحشرات والأسماك الصغيرة والطحالب والدود والفواكه والقواقع والثعابين الصغيرة والضفادع التي قد توجد في الماء.

وفي جميع الحالات فإن إهمال تغذية السلاحف من شأنه حدوث الكثير من الأمراض لها والتي بدورها تنتقل إلى الإنسان، مما يتسبب في مخاطر بالغة قد تصل إلى الموت.

ماذا تسبب عضة السلحفاة؟

قد يصاب الإنسان بعضة السلحفاة التي في الغالب تكون مؤلمة خاصةً إذا كانت من الأنواع البحرية، حيث تسبب بعض الأعراض المؤلمة مثل:

  • الكدمات الجلدية الشديدة.
  • قد تصل في بعض الحالات إلى كسر العظام.

وإلى هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية هذا المقال عن مميزات وعيوب تربية السلاحف في المنزل، والذي تناولنا فيه أهم المزايا التي تعود على الفرد من تربية السلاحف، بالإضافة إلى أهم العيوب والأمراض التي قد تسببها لتفادي حدوث أي أضرار للأفراد ولتتمتع أسرتك بصحة سليمة.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوي محمي !!